الغازية ليس هناك من يرعاها على الصعيد الثقافي لا يوجد ندوات ولا حتى هيأت اجتماعية ترعى مصالح الفقرا بالبلد يعني الغازية لديها سايت فقط ...وليس لديها أي تحركات اجتماعية مجرد سايت ساكت لا يتحرك اتمنى ان يكون للبلدة عين ساهرة ...وأن تكون الغازية من البلدات الناشطة على كل المستويات وأولها حل الخلافات ...والعمل الجدي على تطوير مستوى الفكري والثقافي بين أهلها اتمنى ان ينظروا إلى الفقرا في هذه البلدة الغنية بناسها انا ااطلب أن يصل هذا الطلب إلى السيد أحمد خليفة هو ريس البلد وأنا أثق بقدراته ولكنه غير ناشط اجتماغيا هو رجل يليق به الراسة ...ولكن لم يتغير شي بالبلد منذ أن تولى المنصب اطلب أن يكون هناك صندوق من كل بيت بالغازية شهريا يقوم عليه هذا الصندوق دعم كل فقير وإيصال صوته للسيد أحمد ليكون له صدى أكبر مع احترامي الكبير للسيد أحمد

شكرا للسائل وهذا هو الصوت الذي نريده انتقاد رئيس البلدية لتصويب العمل وانا كرئيس للبلدية اشكر كل من يساهم معنا بالراي والمشورة او حتى بالانتقاد وبكل رحابة صدر من اشخاص اعتبرهم اهلي وناسي خاصة ان الهدف هو تنمية الغازية فانتقادهم اعتبره وبكل محبة نصيحة للنجاح وبالنهاية النجاح للجميع وليس لشخص الرئيس بالنسبة لموضوع الخلافات: هنا اسال عن اي خلافات؟ مل ممكن تحديد قصدكم بالخلافات الموجودة لاجيب عنها ليكون الجميع على اطلاع ليرى جميع الناس مدى سخافة ما يحكى عن خلافات شخصية وانا ساعرض عليكم وبالتفصيل كل المشاكل الشخصية الحاصلة مع الجميع كذلك لم افهم بالمقصود انا اثق بقدراته ولكنه غير ناشط اجتماعيا. ما دمت تثق بقدراتي وعلاقاتي مع الجميع فكيف اكون غير ناشط اجتماعيا للنجاح اجتماعيا يجب ان نعمل كفريق ويتم توسعة الفريق فننجح كبلد فيكون النجاح لنا جميعا لان الغازية تحتاج ان نقدم لها الكثير لتكون البلدة التي نتمنى وانا حاضر لاي اجتماع او عمل لكل من يريد ان يشارك ليصار الى تحديد اجتماع كانطلاق لهذه المسيرة اما موضوع الصندوق فاني اعمل على التنسيق والتعاون بين جميع المؤسسات الانسانية والاجتماعية بالبلدة والاستعانة بتبرعات اصحاب القلوب الخيرة عبر صندوق موحد لتقديم المساعدات للمحتاجين في بيوتهم

تعليقات الزوار

رداً على كلمة " غير ناشط اجتماعياً " المذكورة في المقال أعلاه ، والمقصود بها رئيس البلدية الحالي ، اوضح التالي : مع تأييدي للكثير مما ذكر في هذا المقال ، أبين التالي : في صيف 1998 قام الحاج أحمد خليفة ببادرة اجتماعية قيمة ، وهي اقامة دورة تعليمية مجانية للغات الاجنبية والرياضيات لمدة شهرين ، لطلبة البريفيه ، وعرض جوائز قيمة لمن ينهي الدورة بنجاح . أذكر هذا لأن ابنتي كانت من بين الطلبة ، والتي استفادت كثيراً مما تعلمتة وحصلت أيضاً على هدية هي عبارة عن ساعة حائط . أما ما قام به الحاج أحمد من نشاطات اخرى فالكل يعلم ما قدمه للرياضة طوال السنوات الخمس التي قضاها رئيساً للنادي الرياضي ، باعتراف كل من عايش تلك الفترة ، ولن نغالي اذا أسميناعا بالعصر الذهبي لكرة القدم في الغازية ، ولم يكن ذلك من فراغ ، فكل سنة كانت المصاريف تصل الى حدود الماية والثلاثين ألف دولار ، اجور لاعبين وطبابة ونقل وغيره . أحببت أن أذكر هذا لابين أن الحاج أحمد معطاء وأهل للثقة ، لكن ينقصة الاكيب من شباب وشابات مستعدون لخدمة بلدتهم ، كما كان يحصل أيام الحركة الاجتماعية ، وما كانت تقوم به من نشاطات ، وخاصة المهرجان السنوي آخر كل صيف ، وتوزع ريع المهرجان للطلبة المعوزين في بداية السنة الدراسية القادمة وشكراً
- شادي
السلام عليكم هذا النقاش الحاصل ممتاز وإن لم يثمر لكنه سيغير حتما لو شيئ بسيط انا مع الأخ عماد في إقتراحه وأنا أؤيد الأخ أحمد لما قاله لكن البلدة بحاجة ليس إلى تنمية فقط البلدة بحاجة إلى نشاطات نسمع في الكثير من البلديات في جنوب والبقاع تقيم نشاطات وتقيم الندوات والإحتفالات وهذا مايجعل الناس تتلاقى وتزيد اللحمة والألفة يجب علينا تنظيم بعض النشاطات بمعدل أربع إلى ستة نشاطات في السنة ثابتة لكن اللوم هنا ليس على الرئيس بل على الفئة الشبابية التي تستطيع تنظيم وإبتكار مثل هكذا نشاط ولم تبادر أنا أقترح على رئيس البلدية للعمل على عمل مسرحي ليتم عرضه في الصيف عمل مسرحي هادف يعالج مشكلة إجتماعية أو يروج للبدة بشكل مميز وعلى مستوى عال وأنا قادر بتجربي الشخصية عبر مشاراكاتي في أكثر من 45 عمل مسرحي أن أقول بهذا العمل كاملا وإن لاقت هذه الخطوة أي إيجابية مستعد لتقديم النص والإتفاق مع الرئيس البلدية والأعضاء على الموضوع والعمل بشكل جدي بدراسة كاملة وما هي التكلفة وكيف إقامة العمل لكي نقيم نشاطا مميزا ومهما لبلدة الغازية أو يمكن العمل على نشاط إجتماعي برعاية البلدية ومساعدتها من هنا أود القول أننا نحن اللذين يجب أن نبادر أن نطرق الباب وندخل إلى مكتب الرئيس ونعرض عليه ونساعده وليس فقط ننتظر أو ننظر ونتكلم كلام جميل لكن وقت العمل لا نرى أحد رئيس البلدية لا يمكن أن يعمل بدوننا يد واحدة لا تصفق علينا التعاون والمساعدة وهنا لنرى بعد المبادرة الحقيقية كيف ستتعامل البلدية حين إذن نحاسب .
- حسن
 
الاسم
التعليق




على المشتركين الكرام كتابة تعليقاتهم بطريقة لائقة لا تتضمن قدحاً وذماً ولا تحرض على العنف الاجتماعي أو السياسي أو المذهبي، أو تمس بالطفل أو العائلة. إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع، ولا تتحمل إدارته أي أعباء معنوية أو مادية إطلاقاً من جراء التعليق المنشور. وتحتفظ البلدية بالحق في ازالة اي تعليق لا تراه مناسبا للنشر.